مقابلة مع المناضل حامد صالح

Ghedli Ertrahttp://goo.gl/ebuAJF

مقابلة مع المناضل حامد صالح

نائب قائد المنطقة الثالثة لجیش التحریر الإرتري واحد نواتھ الاولي

یروي فیھا بدایات نضالھ وتجربة المنطقة الثالثة لجیش التحریر الارتري ، في لقاءات اجریت معھ في موقعاقامتھ حیث یعیش في احد معسكرات اللاجئین بالسودان .

–   أجري اللقاء عبدﷲ حسن

الحلقة الاولينبذة عن تاریخ حیاتھ وبدایات نضالھ  :

ولد المناضل حامد صالح سلیمان في قریة قراراتGirarat   غرب مدینة عد قیح سنة 1928م .وبداءالقرءان علي ید والده وھو طفل .وعندما بلغ سن الرشد اتجھ الي بركة مع احد زملائھ لمواصلة قراءة القرءانوعمل حوالي ثلاثة شھور في خلوة عد شیخ الامین ضواحي مدینة أغردات .رجع الي قریتھ وكان فیھا حتيسنة 1954م .ثم یقول انھ في تلك الفترة لم یكن مرتاحا من وجود الاثیوبیین في ارتریا مثل بقیة اھلھ اللذین لمیكونوا مرتاحین من الوجود الاثیوبي واتجھ الي السودان قاصدا مصر لطلب العلم .وفي شرحھ عن بدایة تسللالشعور الوطني والتفكیر لمحاربة الوجود الاثیوبي في نفوسھم یقول التقیت مع اخوة في السودان منھم الشھیدعبدالكریم احمد ، اولا في بورتسودان ثم كنا معا في الخرطوم و ایضا مع شباب اخرین في الخرطوم .وكانتتجمعنا جمیعا رفض وجود الاثیوبیین في وطننا وكنا نتناول سوء الاوضاع في وطننا وعدم ارتیاحنا بوجودالقوة الاجنبیة فیھ .ولذا اتفقنا جمیعا ان نجمع النقود من مرتباتنا ونرجع من السودان الي ارتریا لمحاربةالاثیوبیین بشراء الاسلحة من اثیوبیا (من تجراي ) .والمتفقین علي ھذه الفكرة كنا ستة  :-

  1. عبد الكریم احمد
  2. ادم برولي ابراھیم
  3. احمد ابراھیم الملقب (بود كرن )  .
  4. صالح موس
  5. ابراھیم صالح
  6. حامد صالح سلیمان

ومع الاسف بعد فترة من الزمن لم نتمكن من جمع نقود كافیة تمكننا من شراء الاسلحة واجھضت الفكرة .

الشھید سعید حسین – 1975م

ونحن في ھذه الحالة بعد اعلان تحریر السودان مباشرتا 1956م ذھب من المجموعة عبد الكریم الي مصرلطلب العلم .ثم لحقتھ انا بعد فترة قصیرة والتحقت بالأزھر الشریف في سنة 1956م  .ولم ینقطع تفكیرنا عنالوطن .تعرفنا ھناك علي الشھید سعید حسین وكان طالبا وتكونت مجموعة برئاستھ .كنا نلتقي ونتناولالاحوال في وطننا ونجمع الاشتراكات .وكانوا ھناك ایضا طلبة اخرین لھم نشاطات مماثلة في مواقع دراسیةاخري مثل سید احمد ھاشم ، ﷴ صالح حمد وعثمان قلاودیوس الخ. ومجموعتنا كانت تتكون من الشخصیات

الاتیة :-

  1. سلیمان ﷴ احمد
  2. ابراھیم ادریس ( بلیناي )
  3. كرار شبول
  4. عبد الكریم احمد
  5. ﷴ علي محمود
  6. عمر الشیخ  ( في لیبیا )
  7. حامد صالح سلیمان

وبعد فترة قصیرة وصلوا الاخوة ادم ﷴ علي أكتي وﷴ سعید عنطاطا واخرین .وھذه كانت المرحلة التيسبقت تأسیس تنظیم الجبھة .

اما عن تأسیس الجبھة ومشاركتھ في الخلایا الاولي التي تكونت منھا : یقول انا شاركت في اللقاء الذي تم معالشھید ادریس ﷴ ادم في جبل مغطم في منتزه (كازینو ) ایطالیین للتعارف معھ .وعندما تم اعلان تأسیسالجبھة انضممنا جمیعا بقیادة الشھید سعید حسین في التنظیم المولود وسعید كان من المؤسسین لتنظیم الجبھةوتم التبرع بالمبلغ الذي جمعناه لصالح التنظیم.

التحق الشھید سعید حسین بالمیدان بعد استشھاد الشھید حامد ادریس عواتي في سنة 1962 م وكانت القیادةتدعونا لنكون علي استعداد للالتحاق بالمیدان لان الثورة كانت في حوجھ للمتعلمین .وكما كان یعدنا الشھیدسعید حسین طلبت مننا قیادة الجبھة الذھاب لأخذ دورة عسكریة في سوریا للالتحاق بالمیدان .وانا كنت احدھموكان ھذا في سنة 1963م وھي اول دورة في الخارج والمشاركین في ھذه الدورة من مصر ھم :-

  1. ﷴ علي عمرو
  2. عبد الكر یم احمد
  3. رمضان ﷴ نور
  4. حامد احمد
  5. حامد صالح سلیمان
  6. ﷴ علي ادریس
  7. ابراھیم ﷴ نور
  8. عبدﷲ ادماي
  9. محمود ادریس

وفي نفس الوقت تحركت من السعودیة مجموعة تتكون من  (10) اشخاص لتنضم في نفس الدورة وھم :-

  1. ﷴ سعید شمسي
  2. عبد الوھاب فتوي
  3. سعید باري
  4. عبدﷲ دقي
  5. ﷴ احمد (قرضمة)
  6. ﷴ حجي
  7. صالح ﷴ سعید (اروحتي )
  8. عثمان حرك
  9. عبد جمیل

10.ﷴ بخیت ( تخلف من التدریب بسبب المرض ) .

استغرقت الدورة فترة ستة شھور وكانت دورة عسكریة فدائیة مكثفة انجرحوا مننا في ھذه التدریبات العنیفةﷴ حجي وعثمان حرك .وفي نھایة التدریب منحت سوریا لكل فرد قطعة كلاشنكوف مع كامل عتاده وزيعسكري متكامل وكان ھذا اول سلاح كلاشنكوف یدخل المیدان . ورجعنا من سوریا عن طریق جدة وعبرالبحر انتقلنا الي مرسي في ساحل البحر الاحمر ومنھ الي بورتسودان ثم كسلا والمیدان .كان عددنا 16 وتمتوزیعنا في منازل مختلفة للاختفاء خوفا من نظام عبود الذي كان لا یؤید الثورة .اما السلاح وصل منھ اليكسلا عدد 4 كلاشنكوف و2 رشاش دیكتاریوف ومسدسات وقنابل یدویة فقط .واتذكر ممن كانوا مسئولین مننقل ھذه الاسلحة المناضلان الشھید الحسن أبوبكر وﷴ ادم أمیر وكانوا یبتكرون حیل مختلفة للتمویھ ، منھااخفاء الاسلحة في عربیة لوري محملة بكامل عفش البیت ینقل خصیصا لھذا الغرض .واتذكر ایضا قبضتمنھ السلطات السودانیة 4 كلاشنكوف بعد ان انكشف امرھم وھم ینقلونھ بواسطة تكسي .وھكذا نحن اتجھناالي المیدان بأسلحتنا التي وصلت كسلا بسلام .

الشھید احمد فرس

وانا كانت معي رسالة عمل موجھ من الشھید عثمان صالح سبي لتسلیمھا للشھید احمد فرس وھو من عضویةالجبھة البارزین في مصوع .وفور وصولنا المیدان ایضا التقوا معي المناضلان الشھیدان طاھر سالم وعثمانادم وطلبوا مني ان اقوم بمھمة الاتصال مع عناصر ھامة في الداخل بغرض دعوتھم للالتحاق بالمیدان وھمجرازماش علي شوم ، وخلیفة ﷴ ( اباسبیر ) وعبدﷲ برولي وھم من الشخصیات المشھورة التي كانت حملتالسلاح في الاربعینات ایام حق تقریر المصیر للتصدي والدفاع ضد العناصر الارھابیة التي كانت تحركھااثیوبیا وكانت تقوم بجرائم مختلفة ضد المؤیدین لاستقلال ارتریا .ھذا ودخلت مدینة اغردات ومعي الرسالةالموجھة الي احمد فرس .وعضویة الجبھة في اغردات ارسلوا ھذه الرسالة الي اسمرة بطریقتھم الخاصة خوفامن الانكشاف ومن اسمرة ذھبت بھا الي مصوع وسلمتھا الي المناضل احمد فرس .وعند وصولي ھناكمرضت بالملاریا ومكثت في العلاج فترة اسبوع في منزلھ بحرقیقو. وكان احمد فرس رحمھ ﷲ رجل شجاعونشط. واتجھت بعدھا الي ارافلو وقبضت ھناك بالتھمة باعتباري غریبا في المنطقة حولوني الي مصوعوخرجت من السجن بضمانة احد عضویة الجبھة المعروفین في تلك الفترة في مصوع وھو العم ﷴ صالحالحاج حسین شاھدا لي بأنني شخص مسالم .

وبعدھا تنفیذا للمھمة التي وجھت بھا من قبل الشھیدین طاھر سالم وعثمان ادم اتصلت اولا بالشھید خلیفة ﷴ(اباسبیر) وكان رده بأنھ لا یرید ان ینضم الي الجبھة لكي یتم تسلیحھ ھناك بل ینوي ان یلتحق بالجبھة معرفاق اخرین بسلاحھم . “وكما وعد فعلا انضم الي الجبھة في بركة ومعھ اربعة 4 افراد قاصدا الجبھة معمجموعة مسلحة جمعھم الطریق كانت وصلت من حركة تحریر ارتریا الي المنطقة بقیادة ادم علي عندرجوعھا الي الساحل فور سماع تصفیة وحدات الحركة ھناك في عیلا طعدا 1965م بالجبھة .ثم اتجھ اباسبیرمع مجموعتھ من اتجاه الساحل الي بركة وانضم الي الجبھة .اما عن جرازماش علي شوم وعبدﷲ بروليتلقي حامد صالح النصیحة من بعض الناس بألا یقترب منھم لانھم متابعون من قبل العدو وتحت الرصد ولمیستطیع الاتصال بھم .ھذا وجرازماش علي شوم انضم لاحقا الي المنطقة الرابعة بعد وصولھا الي المنطقةواما عبدﷲ برولي لم یلتحق بالجبھة .

نواصل

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s